التخطي إلى المحتوى


يمكن أن يكون تناول الأسبرين يوميًا خيارًا منقذًا للحياة بالنسبة للبعض ويقلل من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية ، ولكن بالنسبة للآخرين يمكن أن يسبب مشاكل صحية خطيرة مثل نزيف المعدة ، قبل أن تقرر ما إذا كان تناول واحدة كل يوم مناسبًا لك ، تحدث إلى طبيبك، وفى السطور القادمة سنوضح ما يجب معرفته عن الأسبرين ، وفقا لما نشره موقع ” eatthis“.


كيف يعمل الأسبرين؟

 


الأسبرين يعمل عن طريق منع مجموعة من الدهون الشبيهة بالهرمونات المعروفة باسم البروستاجلاندين، تعمل البروستاجلاندين مثل المفاتيح التي تنظم الاستجابة الالتهابية والألم في جانب تلف الأنسجة أو العدوى وتشكل جلطات دموية.


 


ما هو الجانب الإيجابي لتناول الأسبرين؟

 


يكمن الجانب الإيجابي للأسبرين في أنه يمكن أن يقلل الألم بسرعة من تلف الأنسجة أو الالتهاب، إنه آمن نسبيًا وبأسعار معقولة لمعظم الناس بدون وصفة طبية ويمكن استخدامه بطرق مختلفة من خلال إدارة الجرعة.


ما هو الجانب السلبي لتناول الأسبرين؟

 


لا يستهدف الأسبرين بشكل انتقائي البروستاجلاندين” السيئة “، التى تحمي بطانة المعدة من الأحماض المستخدمة في الهضم، عن طريق منع تلك البروستاجلاندين المفيدة، يمكن أن يسبب الأسبرين نزيفًا فى المعدة ويعتبر أكثر ضررًا للمعدة من جميع مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية الأخرى.


ماذا يفعل تناول الأسبرين كل يوم لجسمك؟

 


تناول الأسبرين يوميًا يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتة الدماغية الصمة إذا كان لديك تاريخ من الإصابة بأمراض القلب ، يمكن أن يزيد أيضًا من خطر الإصابة بالنزيف المعدي المعوي والسكتة الدماغية النزفية، ووفقا للكلية الأمريكية لأمراض القلب تنص على أن البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا والذين لم يصابوا بنوبة قلبية سابقة يجب ألا يأخذوا الأسبرين ، خاصة إذا كان لديهم خطر نزيف أعلى.


 



 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.